الجزيرة الحقيرة.. “دعوة للمقاطعة”.. بقلم الحسيني الطاهر

الجزيرة
0

الجزيرة الحقيرة.. “دعوة للمقاطعة”.. بقلم الحسيني الطاهر

الحسيني الطاهر

بسرعة انتشار فيروس كرونا تنشر قطر الأخبار السلبية عن مصر وعن أهلها، ولا تتوانى في ذلك ليل نهار. ولا شك أن قنوات الجزيرة بعيدة هي كل البعد عن أخلاق مهنة الإعلام النبيلة، حيث أن قنوات الجزيرة وأخص بالذكر منها قناة الجزيره مباشر، والتي تستعين فيها هذه القناة ببعض المرتزقة الذين هان عليهم كل شيء من أجل الريال القطري الذي ابتاعوا أنفسهم وضمائرهم وأخلاقهم من أجله، غير مكترثين بما يترتب عليه بَثَّهم لهذه الأحقاد من فت وتدمير في عضد الجسد العربي بأكمله. فلا يخفى على منصف أن قنوات الجزيرة بشكل عام وبالأخص “قناة الجزيرة مباشر” والتي تبث أخبار مصر مباشر) أنها تمارس دور حقير وبعُهرٍ مفضوح، تخطت فيه الخطوط التي خطها الدين والعروبة وحتى الإنسانية، والعجيب أن هذا يتم تحت مظلة دعم الديمقراطية ودعم الأقليات والوقوف بجانب الحريات. استخدمت هذه القنوات العفنة أبواقاً شائعة الذكر، اجتلبتهم من كل أرجاء الوطن العربي ومن خارجه، وامعنت في تدريبهم على دس الُّسُّم في العسل لبث الأفكار الرخيصة والهدامة التي تدعمها هذه القناة وتروج لها في كل أرجاء منطقتنا العربية. واستخدمت التزييف والخداع وطمس الحقائق كمنهجٍ لها، ومنذ زمن خرجت علينا قناة الجزيرة مدعومة من الحكومة القطرية وهي تغرد خارج السرب وتشق الصف العربي. وقد يخفى على العامة وربما على بعض أهل الفكر أنفسهم، لكنه لا يخفى على كل من لديه قلامة ظفر من البصيرة والهدى، الدور القذر الذي تمارسه هذه القنوات في شق الصف العربي ورغبتها الجامحة لإحداث شروخات وتصدعات في الكيان العربي مجتمعاً من ناحية، ومن ناحية أخرى تعمل هذه القنوات أيضا عمل السوس الذي ينخر في الداخل لكل دولة في منطقتنا العربية أيضا. لم تسلم دولة عربية ذات قرار من شر هذه القنوات وحظت مصرنا الحبيبة وجيشها وشرطتها بأكبر قدر من الكراهية التي تبثها هذه القنوات ليل نهار. كثيراً من الأخبار المزيفة وكثيرا من خلط الحقائق وكثيرا من ترويج الإشاعات كل هذه السموم كانت تبث تجاه مصر عبر هذه القناة ليل نهار. فلا تكاد ساعة تمضي على هذه القناة إلا وهناك سم يبث في أُذنْ المتلقي العربي عن مصر، وشعب مصر. حاولت قنوات الجزيرة عامة و قناة الجزيره مباشر خاصة دعم الفوضى في مصر في أكتر من مشهد، ولا يخفى على اي متابع لهذه القنوات نوعية ضيوفها الذين تختارهم بعناية بحيث يكونون هم على الأغلب بالدرجة الأُولى من يكنُّون العداء لمصر وأهل مصر.

اعتاد المتابع لقناة الجزيرة مباشر أن يتلقى جرعات من الاخبار السلبية عن مصر تبث عبر أثير هذه القنوات العفن ليل نهار. لقد كشفت قطر عن ورقة التوت لتظهر سوءتها، دورها السخيف في الهدم المعنوي لكل شيء في مصر وإستوقفني وأنا أستمع إلى الأخبار السلبية التي اعتادت بثها، أن القناة تعمدت أن تظهرخريطة جمهورية مصر العربية بصورة مغلوطة وتثير الفتنة، الخريطة المشبوهة مستقطع منها حلايب وشلاتين المصرية وتم إضافتها إلى جمهورية السودان الشقيق في مدعاة صريحة للوقيعة والفتنة بين مصر والسودان. لا أدري أي شيطان أوحى لهذه الخفافيش بهذه الأفكار القذرة التي وإن دلت فإنما تدل على عقل جمعي فاسد لهذه المنظومة يتعطش لإحداث الثغرات ويتلذذ بالتصدعات والإختلافات في المنطقة في الوقت الذي نكون أحوج ما نكون له للاصطفاف والتلاحم انني بإسم كل مصري حر أدعوا كل مصري وكل عربي وكل حُر لمقاطعة هذه القنوات ونبذها فالنار تأكل نفسها إن لم تجد ما تأكله.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: