تقارير

المتحدث باسم فيلق الرحمن : الممرات الإنسانية التي تروج لها روسيا أمر غير صحيح

أبرز ما جاء في تصريح للمتحدث باسم فيلق الرحمن "وائل علوان" – (10 /3 /2018)

– قوات الأسد منذ بدء حملتها على الغوطة تعتمد على الحرب النفسية وبث الأخبار الكاذبة
– النظام يجري مقابلات مع أهالي الغوطة الموجودين في دمشق على أنهم خرجوا من الغوطة أو أن أقاربهم ينوون الخروج وهذا كله كذب وافتراء
– من باب خلط الأوراق الخبر الذي يبثه النظام عن نية خروج 600 مقاتل من الغوطة
– لايوجد في الغوطة سوى نحو 250 عنصر من النصرة ونحن مع إخراجهم باتجاه إدلب
– الفصائل تدافع عن نفسها أمام الهجمات التي يشنها النظام بإسناد روسي
– لايوجد أي تقدم للنظام والمعارك مشتعلة على الجبهات بالتزامن مع القصف العنيف
– المرصد السوري لحقوق الإنسان ينقل معلومات خاطئة بشكل كبير وهو ليس مصدر موثوق
– لايمكن التنقل بين الجبهات بشكل سهل بسبب كثافة القصف
– الأبنية المدمرة جراء القصف أغلقت الطرقات بمسرابا وفصلتها عن باقي الغوطة
– هناك قصف عنيف جدا بهدف تفرقة الغوطة وتقطيع أوصالها عن بعضها
– عناصر النصرة مستسلمون للفصائل وجاهزون للخروج باتجاه إدلب
– الروس لم ينفذوا اتفاق خروج النصرة الذي تم التوصل إليه منذ شهر نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي
– لاصحة لما يبثه النظام على مواقع التواصل عن تقسيم الغوطة لقسمين أو ثلاثة
– الفصائل ستسعى بكل جهدها على ألا يتم تقسيم الغوطة
– نطالب بوقف إطلاق نار كامل وإنجاح العملية السياسية
– الممرات الإنسانية التي تروج لها روسيا أمر غير صحيح والمدنيون لايستطيعون التنقل داخل الغوطة بسبب القصف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى