بالفيديو.. رئيس البرلمان العربي يرحب بالاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب ويشيد بالجهود المصرية والأردنية

البرلمان العربي
0

رحب صاحب المعالي السيد عادل بن عبدالرحمن العسومي رئيس البرلمان العربي بعقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، والمقرر له يوم الثامن من فبراير 2021م، والذي جاء بمبادرة مشتركة لجمهورية مصر العربية والمملكة الأردنية الهاشمية، مؤكداً على أهمية توقيت هذا الاجتماع، وذلك في ضوء التطورات التي تشهدها المنطقة العربية، والتي تتطلب تنسيق وتشاور عربي دائمين لتقريب الرؤى وتوحيد الجهود.

وأشاد رئيس البرلمان العربي بالجهود المخلصة التي تقوم بها جمهورية مصر العربية بقيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي في تعزيز العمل العربي المشترك وخدمة مصالح الشعوب العربية، مشدداً على أنه دائما في كل الظروف والأوقات الصعبة التي تتطلب توحيد الرؤى العربية وتنسيق المواقف المشتركة، تكون جمهورية مصر العربية حاضرة وبقوة لتأكيد الثوابت العربية ودعم التعاون العربي في المجالات ذات الأولوية، ومواجهة التحديات المختلفة التي تشهدها المنطقة العربية.

وثمن رئيس البرلمان العربي الدور الريادي الذي يقوم به فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي في تعزيز التضامن العربي، وتأكيد فخامته المستمر على أهمية العمل العربي الجماعي لاستعادة الأمن والاستقرار في كافة دول المنطقة وحماية سيادتها، والتصدي للتدخلات الخارجية في الشئون الداخلية للدول العربية، وصون الأمن القومي العربي في مواجهة التحديات المتسارعة التي تواجه المنطقة العربية، خاصةً مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.

وفي السياق ذاته، أشاد رئيس البرلمان العربي بجهود المملكة الأردنية الهاشمية بقيادة العاهل الأردني جلالة الملك عبدالله الثاني، في لم الشمل العربي، وتعزيز العمل العربي المُشترك لمواجهة مختلف الأزمات والتحديات الراهنة في المنطقة العربية، مثمناً المواقف المشرفة دائماً للمملكة الأردنية في دعم كل ما يعزز أمن واستقرار المنطقة العربية، ويحفظ وحدة دولها، ويحقق تطلعات شعوبها في الأمن والتنمية والازدهار.

وأعرب رئيس البرلمان العربي عن ثقته الكاملة في أن مستوى التنسيق المتميز في العلاقات بين جمهورية مصر العربية والمملكة الأردنية الهاشمية سيوفر كافة مقومات النجاح للاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب، والخروج منه بما يلبي تطلعات الشعوب العربية في هذه المرحلة الحرجة التي تمر بها الأمة العربية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: