(المقالات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع بل عن رأي كتابها)

مقالات

كيف استطاعت كل من قطر والإمارات أن تلعبا أدورًا أكبر من حجومهما..؟! .. بقلم د. عبدالرحيم جاموس

كيف استطاعت كل من قطر والإمارات أن تلعبا أدورًا أكبر من حجومهما..؟! .. بقلم د. عبدالرحيم جاموس كيف استطاعت الدوحة رغم صغر مساحتها وقلة سكانها وافتقادها لمقومات الدولة الوازنة والفاعلة أن تكون نقطة تقاطع وارتكاز بالنسبة للمحاور التركي - الإيراني - الإسرائيلي. و المتنافسة أو المتنازعة كما يبدو على الهيمنة وعلى اقتسام النفوذ والسيطرة في عالمنا
اقرأ أكثر...

وثيقة المدينة مع اليهود .. مَلامِحُ ومَعالِم. بقلم د ياسر برهامي

وثيقة المدينة مع اليهود .. مَلامِحُ ومَعالِم. بقلم د ياسر برهامي مقدمة السياسة الشرعية النبوية بين التَّوكّل والأخذ بالأسباب (1) إن من أكبر المُعضلات في العمل الإسلامي المعاصر، الاختلاف الواسع إلى حد التناقُض بين اتجاهاته المختلفة لقضية التغيير والإصلاح والجهاد في سبيل الله، وأثر موازين القوى في قرارات الفصائل الإسلامية في المواقف
اقرأ أكثر...

محاربة الإرهاب على شبكات التواصل – محور ثالث لخريطة اجتثاثه.. بقلم غناثيو غويتيريث دي تيران بينيتا

غناثيو غويتيريث دي تيران بينيتا تعير الأجهزة الأمنية الأوروبية أهمية قصوى لتداعيات "التجنيد السيبراني" وما أنتجته الجماعات المتطرفة من أساليب وآليات متنامية لاستمالة واصطياد بعض الأشخاص عبر مواقع التواصل وشبكة الإنترنت. بيد أن هذا الاهتمام لم يترجم إلى إستراتيجية متكاملة وذات أبعاد قارية إلا بعد اشتداد ضربات التنظيمات الإرهابية الأكثر نشاطاً
اقرأ أكثر...

ما أشبه الليلة بالبارحة.. بقلم م أحمد صبحي

عندما أتى غازان المغولي حفيد "هولاكو" وادعى الإسلام، وسمى نفسه محمود غازان وأتى معه بقاضي وإمام ومؤذن، قام علماء الضلال بالعمل على تفكيك عضد الامة، وتخزيل الشعوب الإسلامية لمواجهة الغازي المحتل، بحجة أنه مسلم وكيف نقاتل إخواننا وبنى جلدتنا ودمائهم معصومة ونشروا زورا وضلالا وبهتانا أحاديث النبي
اقرأ أكثر...

محاولة للفهم.. لماذا تتحرك مصر؟ بقلم د. محمود بكري

د. محمود بكري -البعض لايدرك خطورة مايحدث في ليبيا،وتأثيره علي الأمن القومي المصري..ولذا دعونا نبسط الأمر،حتي يدرك الجميع مخاطر مايتهددنا من الحدود الليبية. مايجري في ليبيا محاولة لتدشين إمارة متطرفة بعد سقوط دولة"داعش"في 22مارس2019. ثانيا-هذا السقوط للمشروع الارهابي، دفع الأتراك،ومن يحتضنون هذا المشروع في المنطقة،للبحث عن بديل.
اقرأ أكثر...