مقتل 30 مدنيا من الطوارق بنيران متطرفين في مالي

0

 

قتل اكثر من 30 مدنيا من الطوارق أمس (الجمعة) بايدي اشخاص يشتبه بانهم متطرفون في شمال شرقي مالي على الحدود مع النيجر.

 

وذكرت مجموعة مسلحة منبثقة من متمردي الطوارق السابقين ومسؤولون قبليون أن الهجوم الجديد يأتي بعد هجوم مماثل شنه الخميس الماضي، مسلحون على دراجات نارية، ما أدى الى مقتل 12 شخصاً على مشارف بلدة انديرامبوكين في المنطقة نفسها.

 

وقال المسؤول القبلي صديجي اغ حمادي من مدينة ميناكا عاصمة الولاية «قتل 43 شخصا خلال يومين وجميعهم من المدنيين من نفس المنطقة»، مضيفا «مقاتلونا يدمرون قواعدهم ويمسحونها مسحا، فهم يستهدفون المدنيين الابرياء»، مشيرا الى انه يرى عمليات سفك الدماء انتقاما من هجمات شنتها جماعات طوارق مسلحة على المتطرفين.

 

وقالت الجماعة المنبثقة عن الطوارق ان «عدد القتلى في الهجومين على قرى اكلاز واوكاسا هو 43 قتيلاً»، وذكرت ان جميع الضحايا هم من مجموعة «ايداكساهاك» الرعوية.

 

ودعت المجموعة حكومات مالي والنيجر الى اتخاذ خطوات لضمان «نهاية سريعة لهذه الجرائم البشعة»، مضيفا ان المجموعة «لن تذعن لاية تهديدات».

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: